أعلنت وزارة الشوون الخارجية أن تونس ستحتضن يوم 22 مارس 2016 اجتماعا وزاريا لدول جوار ليبيا.
وذكرت الوزارة فى بلاغ صحفى اليوم الخميس أن الاجتماع سيخصص لبحث السبل الكفيلة بدعم العملية السياسية ومعاضدة جهود اعادة الامن والاستقرار الى ليبيا .
كما جاء فى البلاغ أن اجتماع وزارء خارجية دول الجوار الليبى يندرج فى اطار الحرص على مواصلة التشاور والتنسيق القائم بين هذه الدول حول تطورات الاوضاع فى ليبيا .
وسيشارك فى الاجتماع وزراء خارجية كل من تونس وليبيا والجزائر ومصر والسودان والتشاد والنيجر بالاضافة الى الامين العام لجامعة الدول العربية وممثلى الاتحاد الافريقى والاتحاد الاوروبى والممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة رئيس البعثة الاممية للدعم فى ليبيا. وسيسبق اللقاء الوزارى اجتماع تحضيرى على مستوى كبار الموظفين يوم الاثنين 21 مارس الجارى حسب بلاغ الخارجية.
وكان رئيس الجمهورية الباجى قايد السبسى التقى أمس الاربعاء وزير الشوون الخارجية خميس الجهيناوى.
وقد تناول اللقاء بالخصوص الاستعدادات الجارية لاحتضان تونس لهذا الاجتماع الوزارى.

Article similaire

Laisser un commentaire