صورة مؤثرة لابن الشهيد ايمن مرجان في ذكرى عملية باردو
 » أمـي ..
لـمـاذا أبـي .. إلـيـنـا لا يـعـود ..!؟
فـأنـا ..
فـي غـايـة الـشـوق إلـيـه
أرجـوك يـا أمـي .. خـذيـنـي إلـيـه
فـراق أبـي .. قـد آلـم قـلـبـي
وعـيـونـي .. لا تـنـفـك تـبـكـي عـلـيـه
كـم أود يـا أمـي .. أن أضـمـه
وألـقـي بـنـفـسـي .. بـيـن يـديـه
ولـدي حـبـيـبـي .. لا تـحـزن
وارفـع رأسـك عـالـيـاً ..
يـا قـرّة عـيـنـي
والـدك حـيـاً .. فـي الـسـمـاء
يـرفـل بـالـسـعـادة والـهـنـاء
هـنـاك فـي الـجـنـة الـغـنـاء
إنـه يـرانـا .. ويـسـمـعـنـا
إنـه دائـمـاً .. مـعـنـا
ولـكـنـنـا يـا حـبـيـبـي .. لا نـراه
إن أبـاك شـهـيـداً ..
شـهـيـداً .. يـا ولـدي

Article similaire

Laisser un commentaire