مهرجان فلسطين الدولي الثاني للفن المعاصر
تحت شعار « على طريق القدس »
من 16 إلى 18 ماي 2016 ،برواق الفنون ببن عروس

تتحدّى الثقافة بعد المسافات تضامنا مع غزة، لتوحّد على عقارب ساعة القدس ،تسع دول عربية هي فلسطين وتونس والمغرب ولبنان والاردن وسوريا ومصر والجزائر والعراق إلى جانب الهند.
« على طريق القدس »، هو شعار مهرجان فلسطين الدولي الثاني للفن التشكيلي المعاصر الذي ستنظمه اللجنة العليا للمهرجان الدولي مركز رواسي فلسطين للثقافة و الفنون بالتعاون مع لجنة المهرجان فرع تونس وجمعية أحباء رواق الفنون ببن عروس تحت إشراف المندوبية الجهوية للثقافة والمحافظة على التراث ، وذلك من 16 إلى 18 ماي 2016 برواق الفنون ببن عروس.
على الساعة العاشرة صباحا بتوقيت تونس ومنتصف النهار بتوقيت القدس ستعطى إشارة الانطلاق للمهرجان يوم الاثنين 16 ماي 2016 بافتتاح معرض جماعي للفنون التشكيلية بمشاركة 27 فنان تشكيلي من تونس .في حين يفسح المجال لمجموعة السّلام من العالية لتقديم عرض موسيقي على الساعة الثالثة بعد الزوال.
في اليوم الثاني من المهرجان بداية من الساعة العاشرة صباحا سيتمّ انطلاق إنجاز لوحة فنية عملاقة تحت شعار « على طريق القدس » من قبل فنانين تشكيلين من تونس. كما ستتولى الفنانة آسيا الحناشي الاشراف على تنشيط للأطفال وتحسسيهم بالحق الفلسطيني. في حين سيخصّص برنامج الفترة المسائية لأمسية شعرية تديرها الشاعرة فاطمة بلال ويشارك فيها كلّ من الشاعر محمود النجار من فلسطين ورئيس منظمة شعراء بلا حدود والشاعرة سلوى البناني والشاعر صلاح الدين الحمادي والشاعر عبد اللطيف العلوي والشاعر سالم المساهل من تونس.
ويتواصل يوم الاربعاء 18 ماي 2016 إنجاز اللوحة العملاقة و تقديم محاضرة بعنوان  » مساندة تونس للقضية الفلسطسنية  » من قبل السيد صلاح الدين الحمادي رئيس اتحاد الكتاب التونسيين.
وتختتم التظاهرة بتكريم المشاركين في الملتقى سيتم إهداء اللوحة العملاقة إلى السفارة الفلسطينية بتونس.

Article similaire