كان من المنتظر مساء هذا اليوم دفن السيدة سماح بنت عبد الرزاق كرونة رحمها الله حرم السيد فريد كرونة التي وفاها الأجل أمس الأول بمدينة باريس الفرنسية و بعد الاستعداد لمراسم العزاء و الدفن بمقر سكناها بمنطقة ربانة جربة و تحول عدد من الأقارب مصحوبين بسيارة اسعاف للمطار لاستقبال الجثمان و عند وصول الطائرة إلى مطار جربة على الساعة الثانية ظهر هذا اليوم و على متنها زوج المرحومة و 14 شخصا من أفراد العائلة لحضور مراسم الدفن ليتفاجأ الجميع بعدم وجود الجثمان على متن الطائرة . الخطوط الجوية التونسية اقرت بوجود خطأ ما فقد تم نسيان الجثمان في مطار أورلي بباريس .

Article similaire

Laisser un commentaire